محاولة اسرائيلية للإستيلاء على مياه النيل

2009-09-09

محرر تويستو – في جولة استمرت ثمانية ايام متواصلة، قام وزير الخارجية الإسرائيلي “أفيجدور ليبرمان” بزيارة لمجموعة من دول حوض النيل وهي: (إثيوبيا وكينيا وغانا ونيجيريا وأوغندا) في اليوم الثاني من شهر سبتمبر. ووفقاً لصحيفة “لوفيجارو” فإن هذا التحرك يعتبر الأول منذ 25 عاماً ويعتبر تمهيداً لحرب المياه التي ستشنه إسرائيل على مصر.

وقد ضغط وزير الخارجية الإسرائيلي على دولة اثيوبيا على بناء سدود وشجعها على تمويل بناء هذه السدود من إسرائيل مع اقناعهم بضرورة الإستفادة من مياههم، فعل وزير الخارجية ذلك بعد علمه ان 80% من حصة مصر من مياه نهر النيل تأتي من النيل الأزرق الذي ينبع من دولة إثيوبيا، وربما ايضاً لعلمه ان مصر سوف تواجه عجزاً بمياه نهر النيل بحلول عام 2017. يذكر ايضاً ان اسرائيل تمول حالياً تنفيذ 3 مشاريع لبناء السدود في اوغندا.

يبدو ان اسرائيل نحاول بشتى الطرق الحصول على مياه النيل، فسابقاً اشترطت اسرائيل تحرير القدس مقابل الحصول 840 مليون متر مكعب من مياه النيل سنوياً، وهو ما رفضته اثيوبيا والسودان وبعض دول حوض النيل الأخرى.

يُذكر ان ليبرمان وزير الخارجية الاسرائيلي قد هدد سابقاً بقصف السد العالي وإغراق شعب مصر بمياه النيل.

مقالات اخرى قد يهمك قراءتها:


مجلة الكترونية تهدف إلى ايصال المعلومة الى القارئ بأقل مجهود ممكن وبإيجاز توفيراً للوقت.

تابعنا على

Copyright © Twesto. All rights reserved.
Twesto.com is a property of Ahmed Melege.