وائل كفوري وروتانا

2009-07-24

محرر تويستو – بعد شعور الفنان اللبناني وائل كفوري بحالة من الغضب العارم بسبب شعوره بأن شركة روتانا اهملته دعائياً مما تسبب في عدم حصوله على جائزة الميوزيك اوارد، قام بإغلاق هاتفه وتجاهل الرد على ممثلي شركة روتانا الذين كانوا يحاولون الاتصال به للتفاوض بشأن تجديده للعقد، اعتبر ممثلوا الشركة ذلك اهانه لهم، وكان وائل يستخدم عرض شركة ميلودي عليه للإنضمام معهم ورقة ضغط عليهم، مما زاد الطين بلة.

فوجئ وائل لاحقاً بمليودي وقد تعاقدت بالفعل مع رامي عياش، فضاعت تقريباً فرصه في الإنضمام لإحدى الشركتين. وقد دفعت حالة كفوري الانتاجية اصدقاؤة إلى التوسط إلى شركة روتانا لمحاولة التهدئة مرة أخرى واصلاح العلاقات بينه وروتانا خاصةً إليسا ونجوى كرم.

في الوقت الحالي وائل حائر بين القبول بالوساطة لعودته إلى شركة روتانا، أو الانتاج على نفقته الخاصة وهو امر مكلف جداً خاصة في ظل انخفاض المبيعات بسبب انتشار تحميل الأغاني مجانا على الانترنت وعدم شراؤها قانونياً.

 

مجلة الكترونية تهدف إلى ايصال المعلومة الى القارئ بأقل مجهود ممكن وبإيجاز توفيراً للوقت.

تابعنا على

Copyright © Twesto. All rights reserved.
Twesto.com is a property of Ahmed Melege.