الجمل: نص الجنسية غير مفيد دستوريًا

2012-04-10

قال المستشار محمد حامد الجمل، رئيس مجلس الدولة السابق، إن الجدل الدستورى والقانونى حول جنسية المرشحين يأتى نتيجة نص الجنسية بالإعلان الدستورى وهو نص المادة 26 والذى وصفه الجمل بسيئ الصياغة، وغير مفيد دستورياً، كما أن به نواقص.

وتساءل الجمل- فى لقائه مساء اليوم الثلاثاء فى برنامج تسعين دقيقة، والمذاع على قناة المحور الفضائية – لماذا اشترطت المادة أن يكون والدا المرشح الرئاسى غير حاملين لأى جنسية غير المصرية؟ ولماذا لم تشترط ذلك على والدى زوجة المرشح؟.
وأشار إلى أن الدستور المصرى كان يشترط أن يكون أجداد المرشح للرئاسة مصريين لكن الرئيس السادات غيره، لأن جدته كانت سودانية، وبالتالى منع وجود نص الأجداد فى الدستور واكتفى بجنسية الأبوين .
وشدد الجمل على ضرورة وجود مؤهلات لأى مرشح رئاسى، وأهمها قاعدة شعبية تحمله وتصوت له، وأن يكون لديه برنامج سياسى واقتصادى واجتماعى، لافتاً إلى أن عددا كبيرا من مرشحى الرئاسة لاتتوافر فيهم هذه الشروط.
وانتقد رئيس مجلس الدولة السابق لجنة وضع الدستور، لأنها سمحت بتحكم اللجنة القضائية العليا للانتخابات الرئاسية فى إدارة السباق الرئاسى، وهذه العمليات الإدارية تتطلب خبرة ليست موجودة لدى القضاة بشكل كاف.
وأشار إلي أن القضاة واجهوا مشاكل عدة خلال الانتخابات البرلمانية بسبب الأمور الإدارية التى لم يتعودوا عليها.

 

مجلة الكترونية تهدف إلى ايصال المعلومة الى القارئ بأقل مجهود ممكن وبإيجاز توفيراً للوقت.

تابعنا على

Copyright © Twesto. All rights reserved.
Twesto.com is a property of Ahmed Melege.